Photos
Posts

"هي بسطة الجرايد عمرها من عام 1928.... الأستاذ محمد الماغوط و عظمته كان يقعد على هالدرَج هاد و كان دائماً صامت...."

" فمرّة تجرأت و سألتو أستاذ محمد بتقعد صامت و بتروح صامت؟ "

"قاللي أنا بجي لعندك بس لآخد منك الماضي و التاريخ و خاطرك "

...

عادل - بائع الجرايد بالقرب من مقهى الروضة

See More
مقهى الروضة سوريا
youtube.com
محمد الماغوط‎ updated their status.

جنازة النسر

أظنّها من الوطن
هذه السحابةُ المقبلةُ كعينين مسيحيّتين.
أظّنها من دمشق...
هذه الطفلة المقرونةُ الحواجب
هذه العيون الأكثر صفاءً
من نيران زرقاء بين السفن.

أيها الحزن.... يا سيفي الطويل المجعّد
الرصيفُ الحاملُ طفله الأشقر
يسأل عن وردة أو أسير
عن سفينة و غيمة من الوطن....

و الكلمات الحرة تكتسحني كالطاعون
لا امرأة لي و لا عقيدة
لا مقهى و لا شتاء
ضمني بقوّة يا لبنان
أحبك أكثر من التبغ و الحدائق
أكثر من جندي عاري الفخذين
يشعلُ لفافته بين الأنقاض

ان ملايين السنين الدموية
تقف ذليلة أمام الحانات
كجيوش حزينة تجلس القرفصاء
ثمانية شهور
و أنا ألمس تجاعيد الأرض و الليل
أسمع أنين المركبة الذليلة
و الثلج يتراكم على معطفي و حواجبي
فالتراب حزين و الألم يومض كالنسر

لا نجوم فوق التلال
التثاؤب هو مركبتي المطهمة و ترسي الصغيرة
و الأحلام كنيستي و شارعي
بها أستلقي على الملكات و الجواري
و أسير حزيناً في أواخر الليل....

See More
Posts

ولكن الضفاف لا تجري (سأخون وطني)

لم يعد خافياً على أحد أن صمت الطناجر البخارية في معظم مطابخ الوطن العربي وامتناعها عن الصفير في الوقت الراهن ما هو إلا نوع من الاحترام والتهيب أمام صفير الطنجرة الكبرى في المنطقة وتصاعد البخار من فوهات مدافعها وميكروفوناتها عما قريب، بعد أن أخذ المدعوون يتسابقون إلى المائدة وكل منهم يحمل صحنه وشعاراته بيده.

وانه على الرغم من ملايين الاقدام الفتية التي تدق كعوبها على الأرض العربية صباح مساء فلا شيء يدب عملياً على طريق التحرير سوى عكاز بسام الشك...

Continue Reading

الربيع
--------------------------
كلما كتبت كلمة جديدة...
تنفتح أمامي نافذة جديدة
حتى أنتهي في العراء

...

والمشكلة أن يدي دائماً على قلبي
متى توقفت ماتت
ومات كل شيء

ولذلك قبل أن أشرب أكتب
وقبل أن آكل أكتب
وقبل أن أسافر أكتب
وقبل أن أبكي أكتب
وقبل أن أصلّي أكتب
وليس عندي كلمة غير صالحة للاستعمال
الكل مطلوب الى الخدمة
كما في حالات النفير العام
فأنا مهدد دائماً
بانتمائي وعروبتي وطفولتي وشبابي
وقلمي ولساني ولغتي
ودائماً عندي كلمات جديدة
في الحب والوطن والحرية وكل شيء
ولكنني لا أستطيع استعمالها
لأن شبح بلادي الصحراوي
لا يسمح لي بكتابة أي شيء
سوى الرقى والتعاويذ والتمائم
على بيضة مسلوقة
لعلاج نكاف الأطفال أو سعالهم
مثل أي شيخ أميّ في أقاصي الريف البعيد.

البدوي الأحمر

See More
Spring -------------------------- Whenever I write a new word... A new window opens. Until I'm out in the open. And the problem is that my hand is always on my heart When did she stop? Everything died. So before I drink, write. Before I eat, write. Before I travel, write. Before I cry I write Before I pray, write. And I don't have an unusable word. All required for service As in general honking. I'm always threatened. That you and my bride, my child and my youth My heart, my tongue and my language I always have new words. In Love, Homeland, freedom and everything. But I can't use it. Because the ghost of my desert I'm not allowed to write anything. But Ascension, spells and you. On a boiled egg. To treat children or their quest. Like any sheik in the far countryside. Red Nomad
Translated

لم يبق من "درب حلب" إلا عنوان الأغنية....

درب حلب ومشيتو كلو سجر زيتوني كلو سجر زيتوني وحاجه تبكي وتنوحي بكرا منجي يا عيون عيوني باشر منجي يا عيون عيوني اشتأتلك يا شهباء بحبك يا حلب القلعة
youtube.com
محمد الماغوط‎ updated their profile picture.
Image may contain: one or more people

أيّتها التفّاحة الهاربة من الإصلاح الزراعي
و القطّة الهاربة من جمعية الرفق بالحيوان
و النسيم الهارب من جمعية حماية البيئة
و النشيد الهارب من مدرسة الإعداد الحزبي
و اليافطة الهاربة من إحدى المسيرات...
و العشب الهارب من الملاعب الرياضيّة
و السجاد الهارب من صالات الشّرف
و الطيور الهاربة من الخطوط الجوية
و الصنوج الهاربة من نقابة الفنّانين
و العصا الهاربة من إصلاحيات الأحداث
و المناديل الهاربة من مراثي الشهداء
و الأوسمة الهاربة من الصدور و الأكتاف
و الصلوات الهاربة من جيوب المقرئين و المشيّعين

تعالوا إليّ

و تجمّعوا حولي في هذه الليلة الموحشة
فلي معكم حديث طويل و مستفيض
كدجلة
و الفرات
و النيل
و اليرموك
قبل أن يجفّوا و يلحقوا ببردى القائد

------------------------------------------------------
سفربرلك
شرق عدن غرب الله

See More

أيها التايمز الجميل هذه ليست أغنيتي
أيتها البحار الهائجة هذه ليست سفني
أيتها الجبال هذه ليست مغاوري
يا قطار الشرق السريع هذه ليست حقائبي
أيتها الصحراء هذه ليست مضاربي...
يا حسن الصباح هذه ليست قلاعي
أرخميدس هذه ليست اكتشافاتي
نيتشه ليس هذا جنوني
كافكا ليست هذه متاهتي
أيها الاسكندر هذه ليست فتوحاتي
أيها المحققون هذه ليست اعترافاتي
أيها اللحّادون هذه ليست مقاساتي
أيها المسيح هذا ليس صليبي
أيها المهديّ المنتظر لست بانتظارك
موسى هذه ليست سينائي
هرتزل هذه ليست أرض ميعادي
-----------------------------------------
دخان الخرائط
شرق عدن غرب الله

See More

كاس العالم؟

لأ.....

كاسك يا وطن....

World Cup? No..... Your Glass, homeland
Translated

الآخرون يريدون أن يأكلوا

و أنا أريد أن أجوع

أن يلبسوا

...

و أنا أريد أن أعرى

أن يستقرّوا

و أنا أريد أن أتشرّد

و لذلك

لا يمكن أن أخوض أيَّ سباقٍ مع أيٍّ كان

لأنّ الكلّ يريد أن يربح

و أنا أريد أن أخسر

..........................

من دفاتر الضباب(5)

See More
Others want to eat. And I want to starve. To wear And I want to out Settle down. And I want to homeless And so I can't have any race with anyone. Because everyone wants to win. And I want to lose .......................... From Fog Books (5)
Translated

فضاء , ثمّ فضاء , ثمّ فضاء

و لا شي آخر سوى حفيف الأجنحة و صفير الرياح

و الغيوم التي تشبه الأرائك

...

لمن هدَّه التعبُ من النسور

اشتقت للسقوط

للانحدار

فهناك بعض الجيف تناديني

المجنون يحطِّم فيرتاح

و أنا أبني فأتألّم

الكلّ يريد أن يُخرجَني عن طوري

و ها أنا خرجت عن طوري

و من بيتي

فما الذي تغيّر أو سيتغيّر في العالم؟

..........

من دفاتر الضباب(4)

See More

لماذا يحق للشعراء أن يكسروا البيت الذي يريدون لضرورة الشعر و لا يحقّ لسواهم؟

سأكسر القاعدة أو القواعد التي أريد لضرورة النّثر

فليس هناك أبناء ستّ و أبناء جارية في كلّ آداب العالم

...

...........

من دفاتر الضباب(3)

See More

من دفاتر الضباب (2)

النقاء المطلق

البراءة المطلقة

...

الحب المطلق

كلها أهداف نبيلة و لا غبار عليها

و أنا أكره هذه الأهداف

لا بد من غريق في كل بحر

فخ في كل غابة

تائه في كل صحراء

طريد في كل شارع

و إلا أصبحت الحياة لا تطاق

كغرف التعذيب الأطلسية

See More

من دفاتر الضباب (1)

أقبلت طلائع السّلب و النّهب و التّخلّف

تسبقها الغربان المدرّبة

...

و خيولُ القتالِ و جِمالُ الغنائم

و في مؤخّرتِها جواري الرقصِ و الغناءِ في الأراضي المستباحة

و بأظافري و أقلامي حفرتُ خنادقَ المواجهة

و بعثتُ برسولٍ من الحبر

ليوقظ الغافلين في المطابع و المكتبات و المراكز الثقافية

و ساحات التخرّج و قاعات الامتحان التي لا يحدّها البصر

و غيرها من مضارب الأمَل في عشيرتي

فلم يلبِّ النّداء أحدٌ سوى سكير أمّي مترنّح في الطرقات

....................................

See More

كانت بشعرها النّاريّ المرفوع كقبضةٍ في الأول من أيّار

 

و فمها الذي لا يكاد يُرى

 

...

و نهديها الملتصقين و المفترقين أبداً كأشرعة الرحيل

 

و صندوقِ عرسها

 

الذي ترجع ملكيّتُه إلى خادمِ أو أميرٍ قرمطيّ

 

و الذي كان منظره يبعث الرّعب عند تجّار الخردوات

 

و يأنف حتّى الغجر و المتسوّلون من لمسه أو النظر إليه

 

هي مجدي و عاري

 

وطني و غربتي

 

لبلابتي و جداري

 

تشرّدي و خيمتي

 

شهيقي و زفيري

 

و لذلك كنت دائماً بحاجة إلى صوت الرصاص

 

أو صمت العائلات المكسورة الجناح

 

كحاجة الطفل المريض إلى الدواء

 

لأستحق نقاهتي من سيئاتها و حسناتها

 

و كانت تعتقد أن مشاكل الإنسان و الحضارة و التخلف المستعصية

 

كالجبن

 

و الخوف

 

و الغيرة

 

و الحسد

 

ومشاكل الصحة و المرض و الركود الاقتصادي

 

و التلوّث و فوضى المرور و انخفاض مستوى المعيشة

 

يمكن أن تُحَلّ بباقة زهور

 

و اطراقةِ خجل أو حياء مع حمرة خفيفة على الوجنتين

 

أمام عتبة أي بيتٍ أو قريةٍ أو مدينةٍ أو قارّةِ مشتعلة الأوار

 

و مع ذلك ماتت و دٌفِنَت

 

و ليس على قبرها زهرةٌ واحدة

 

و لو صناعيّة

 

...............


See More

الفلّاحون ينتظرون المطر

 

و العمّال زيادةَ الأجر

 

...
Continue Reading

و الريح تعصف و الثلج يتساقط من حولي

 

جلست في كوخي الشعري المتواضع

 

...
Continue Reading