Photos
Posts
It looks like you may be having problems playing this video. If so, please try restarting your browser.
Close
ابو اسماعيل بعد الثورة النسخة الرسمية New Version‎ is with Musa Hamza and 19 others.

بعد فبركة لقاء السيسي , و ارسال الشئون المعنويه بالجيش لمظاهرات المؤيدين للرئيس على انها للمؤيدي للانقلاب ..

الان فضيحة التلفزيون المصري الشقيق في قضية تعذيب " ...فريد شوقي " ... انشر وأفضح للأهمية :

في شخص اسمه " فريد شوقي " تم تعذيبه في أحداث الحرس الجمهوري حتى الموت . وتم تصوير جثته في المستشفى الميداني بميدان رابعة العدوية . و تم تصويره بالفيديو والدكتور يوضح ان هذا الشخص تم تعذيبه وضربه بالبيادات والكهرباء حتى الموت .

التلفزيون المصري عمل أيه بقى ؟
جاب الفيديو اللي بيشهد على براءة الاخوان من تعذيبه .. وكتم صوت الدكتور .. وعملوا تقرير صوتي بيقول ان الاخوان عذبوه . وجابوا شخص اسمه " شادي عبد اللطيف " يشهد على ان الاخوان عذبوه ويدعي انه صديق الشخص المقتول " فريد شوقي " .

المفجأة
الراجل الذي ادعى انه صديق الأخ الذي قُتل " فريد شوقي " .
اسمه " شادي عبداللطيف " . وهو الذي بالصورة
https://www.facebook.com/photo.php…
... يعمل محامي بفاقوس و يسكن بالمنشية بفاقوس شارع مكة للسياحة بجوار فرن الكيلاني و يعمل بالقاهرة وهو من ألد أعداء الاخوان , كان بالثانوية الحربية بالاسماعلية و تم فصله منها لسوء سلوكه

ونحن على اتصال بأخو قتيل التعذيب " فريد شوقي " وأكد انه لا يوجد متحدث بإسم العائلة وما ظهر اليوم على شاشة التلفزيون المصري يتحدث عن نفسه وان اصدقاء فريد المتواجدين معه يوم الحادث نفوا كلام هذا الشخص المدعي والذي ظهر في الجنازة ليحرض عائلة الشهيد بالإبلاغ عن الاخوان .

حسبنا الله ونعم الوكيل

شييييييييييييير فى كل مكان وكن انت الاعلام البديل

◕‿◕ لا_للعسكر ◕‿◕

ابو اسماعيل بعد الثورة النسخة الرسمية New Version

See More
الحرية للمعتقلين

#بلطجي_وعامل_ثورجي
Posts
رغم أنني أرى نفسي مجموعة من المتناقضات إلا أني أنشأت هذه الصفحة لتوضيح رؤية مختلفة، ومحاولة فك شفرة بعض ما نراه مبهماً.

هل من الطبيعي ان يهاجم رئيس مصر من قبل الخرفان بعد سفر شفيق بعدة ايام قليلة وعمرو سليمان قبله بشهر او شهرين

Image may contain: 1 person
إتحاد صفحات تأييد الأستاذ حازم أبو إسماعيل لرئاسة الجمهورية

الاتحاد||قرارات السيد الرئيس / محمد مرسي || MK
----------------------------------------------
1 - السيد الرئيس / محمد مرسي يتنازل عن راتبه كاملا لصالح الدولة .....

2 - مرسي : يصدر توجيهًا بعدم تعليق صورته بالمؤسسات أو نشر أي تهاني له .

3 - السيد الرئيس / يستقبل والدة الشهيد خالد سعيد و أسر الشهداء اليوم في القصر الجمهوري .. و إصدار تعليمات للحرس الجمهوري بعدم منع أي أسرة شهيد تطلب مقابلته في أي وقت .

4 - مرسي / سيبدأ فى تنفيذ الوعد الذى قطعه على نفسه فى خطابه الأول للشعب بالقصاص من قتلة الثوار، بعد التشاور مع عدد من القانونيين بالحزب، حول كيفية إعادة محاكمة الرئيس السابق حسنى مبارك، ووزير داخليته، حبيب العادلى، وباقى المتهمين فى قضية قتل المتظاهرين >>

5 - السيد الرئيس / يرفض التهنئة الذي بعثها له السفاح بشار الأسد
و يرد بأن حاكم بلادكم هو الجيش الحر و ليس الطاغوت الديكتاتور .

6 - مرسي يرفض مقابلة السفير الأيراني لوقوفهم مع الديكتاتور بشار الأسد .


شير على طول وقول انا الاعلام البديل

See More
أحمد فهمي

ماذا يعني الحلف أمام المحكمة الدستورية؟
1- هذه سابقة تاريخية، وتعني بوضوح أن المحكمة الدستورية سوف تدشن مرحلة جديدة في تاريخها، وستكتسب شرعية إضافية، ونحن لا نع...لم متى يعود البرلمان ليسحب منها هذا الاختصاص.
2- بعيدا عن التعقيدات الدستورية والقانونية، فإن حلف اليمين أمام الدستورية، يعطي شرعية إعلامية –سياسية- للمحكمة لكي تصدر حكما بإقالة الرئيس أو عزله، ومن ثم يتكرر "السيناريو المهين" عندما يمنع الحرس الجمهوري الرئيس المنتخب من دخول القصر..
3- الحلف أمام تهاني الجبالي وماهر البحيري ورفاقهم، لا يخلو من دلالة رمزية سلبية بأن تفاحة الثورة سقطت في فم الفلول..

أتفهم المأزق الخطير الذي وقع فيه الرئيس بحيث أنه يمكن أن يخسر شرعيته لو رفض حلف اليمين أمامها، لكن ما هي الرؤية التي يقدمها هو وبقية القوى السياسية للخروج من هذه الحلقة المفرغة؟
حتى لو قلنا، لا بأس، فلتحلف أمام الدستورية، هل لديكم رؤية تخلصنا من هذا الكابوس لاحقا؟

See More
Image may contain: 1 person
حزب الحرية و العدالة - الصفحة الرسمية

المستشارة نهى الزينى : د.مرسى بالقانون هو الرئيس الأعلى للقوات المسلحة والاعلان الدستورى باطل


قالت المستشارة نهى الزينى أنها تبارك لمصر كلها بفوز الدكتو محمد ...مرسى الذى أعتبرة مرشح الثورة ومرشح الدولة المدنية الحقيقة ومرشح الجمهورية الثانية وأنا فى حالة سعيدة اليوم

واشارت الزينى أنه لااحد يستطيع أن يطلب من الدكتور مرسى أن يتحرر من أفكار جماعة الإخوان المسلمين لأنه لابد أن يكون الرئيس صاحب فكر ولكنه يجب ان يتعامل تحت مظلة الدستور والقانون المصرى مع كل المصريين بكل إ نتمائتهم من هو منتمى لجماعة الإخوان ومن هو ضد جماعة الإخوان ومن يعمل قضائياً لحل جماعة الإخوان ويتعامل مع الكل أن هو رئيس كل اطياف الشعب المصرى

وأكدت الزينى ان رئيس الدولة فى كل الأنظمة الديمقراطية هو القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس الجمهورية هو الذى يعلن الحرب بعد أخذ رأى وموافقة نواب الشعب وهو يملك جميع الصلاحيات التى يملكه مثله فى الدول الرئاسية والذى يسما بالأعلان الدستورى فالذى أصدره هو المجلس العسكرى وه لايمكلك إصدار إعلان دستورى والمجلس الأعلاى للقوات المسلحة لايملك أن تعود له سلطة التشريع وهو جزء من السلطة التنفيذية ويرأسها وزير من الوزارة التى سوف يشكلها رئيس الجمهورية والذى يختار وزير الدفاع هو القائد العام للقوات المسلحة الذى يجب أن يكون مرؤساً لرئيس الدولة

وطالبت الزينى بإسقاط المهزلة التى تسمى بالإعلان الدستورى المكمل ولا تستحق الصدام بين الرئيس دمحمد مرسى والمجلس العسكرى الشعب المصرى بجميع طوائفه يرفض الأعلان الدستورى المكمل ونحن رأينا كيف توحدت القوى الوطنية وكل التيارات التى كانت مختلفة طوال هذه الفترة الماضية وتوحدت على هذا المطلب

وأكدت الزينى أن الأعلان الدستورى باطل وسلقط وليس له أى صفة شرعية وهذا المجلس خاضع لرئيس الجمهورية الذى هو القائد العام للقوات المسلحة

واوضحت الزينى أنه لن يحدث صدام بين العسكر والرئيس لأن العسكر حينما علم أن الأصوات أختارت الدكتور مرسى حاول أن يضع عقبة وظن أن هذه العقبة سوف تستمر ولكنه فوجئ أن جميع القوى السياسية التى كانت مختلفة مع بعضها اتحدت على هذا الأمر كلها تطالب أو ترفض هذا الأعلان الدستورى المكمل لأنه الجمعية التأسيسة تبطل هذا الأعلان حتى لو كان مطعون فيها حتى يصدر القضاء حكما بحل الجمعية نتحدث ولكن الأن لا يمكن للامجلس الاعلى ان يصدر إعلانا دستوريا مكمل وبعد انتخاب رئيس الجمهورية وتنصيبه أصبح هذا الأعلان باطلاً ولايمثل اى شئ ولايمثل عقبة حقيقة ولا قانونية

واكدت الزينى أن العقبة ليست بين المجلس العسكرى والدكتور مرسى بل بين أطياف الشعب المصرى كله

See More
Image may contain: 2 people
الثوره اتسرقت

أبوإسماعيل: العسكري لم ينقلب بل احتل البلاد وهدفنا سحقه ومحاسبته على جرائمه

أكد الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل- المرشح الرئاسي السابق، أنه "لا يصح لنا أن نفرح بفوز... مرسي ويقل رباطنا في الميدان، بل لابد أن نزيد، وأن يكون هدفنا سحق العسكر ومحاسبتهم على جرائمهم"، مشيرًا إلى أن "المجلس العسكري ليس منقلبًا علينا فحسب، بل محتل للبلاد ويكرس مفهومًا جديدًا للاحتلال، انتهى زمن خضوعنا".
وقال أبو إسماعيل خلال تواجده بميدان التحرير مساء الاثنين –حسبما أكد شهود عيان- "إياكم أن تتمكن منكم الفرحة وتبتعدوا عن الميدان، وكلامي لمن يطيعني ويريد أن يصدق الله على ما عاهدته عليه"، مضيفًا "لأن تدحرج جماجمنا على إسفلت ميدان التحرير خير لنا من أن نسقط في الاختبار الذي من الله به علينا مرة أخرى".
ولفت أيضًا إلى أنه على "العسكر أن يحل مشكلته مع المعتصمين في الميدان إحنا الشعب، مش مع الكبار اللي قاعدين في الغرف المغلقة"، مؤكدًا نحن "ماضون في دربنا رغم أنف أمريكا وإسرائيل.. وأقول للبرلمان لا تتعب نفسك فالضغوط أقوى منكم ولا سبيل إليكم سوى الميدان".
وناشد أبو إسماعيل حشود المعتصمين بميدان التحرير قائلاً: "إياكم أن تحتقروا أنفسكم ولو لحظة، أنتم كرامتكم عند الله غالية لو مش لاقينها في الدنيا وحاسين إنكم أسرى فالشهادة هي الحل".
كما أكد حازم صلاح أبو إسماعيل أن "لحظة الصدق قد بدأت، ولن نكرر خطأ 11 فبراير ونفض الميدان.. فهذا الشعب يولد اليوم من جديد ولابد أن نسحق وجود العسكر تمامًا.. لابد أن نسقط الإعلان الدستوري بل وأن نقوم بكسر من وضعه".
ومضى أبو إسماعيل بقوله: "كلما تساهلنا وتهاونا بيستهينوا بينا ويلفوا من ناحية تانية، والله لو بقي أي دور أي دور للعسكر سيقضون على الأخضر واليابس.. إحنا انتخبنا مرسي ولا يمكن أن يكسر الثقة التي بينه وبين الشعب الذي وثق به من خلال قسمه أمام الدستورية.. والعسكر وأمريكا عملاء لبعضهم ولا أخجل من الجهر بالحق، فكرامتي تأبى إلا أن أقول ما أشعر به حقًا".
واعتبر المرشح الرئاسي السابق أن "العسكر مؤسسة خدمة وليست سلطة، ففي كل بلد حكمها عسكر اغتصب الوطن وانتهت سلطة الشعب تمامًا.. احفظوها جيدًا لسنا في خلاف دستوري بل في معركة حق وباطل، والله لن نحيا إلا كرامًا في الدنيا أو عند ربنا".

See More
No automatic alt text available.
احنا كمان بنهزر يا ساويرس

ليس امام المجلس العسكرى الآن ألا ان يختاربين طريقين..اما اعلان انقلاب عسكرى او الرحيل بسرعه..والسؤال:كم من الوقت يحتاج القرار؟

الإعلامي معتز مطر

من الطبيعي ان طنطاوى هيقدم استقالته ( كوزير للدفاع ) مع باقى وزراء حكومة الجنزورى .. ومن العادى جدا ان الدكتور محمد مرسى يقبلها ويقدمه للمحاكمة فى احداث بورسعيد وماسبيرو ومحمد محمود ومجلس الوزراء ... ولا انتوا ايه رايكم ؟
عادى ولا مش عادى ؟!

No automatic alt text available.

الآن نستطيع ان نقول اننا بدأنا المشوار الصعب لإنتزاع السلطة من العسكر وتحويل الدولة لدولة مدنية

الف الف الف مليون مبروك للشعب المصري التغيير

وبدأت الخطابات والمؤتمرات تتوالى:
نفس الخطاب المريض القديم ذو المحاور الثلاثة
1- التخويـــــــــن (اجندات واتصالات خارجية وما إلى ذلك) ،
2- تخويف ( الاقتصاد يتراجع،الاسلاميين طماعين و....) ،
3- منّ ( نحن من حماكم نحن الوطنيين احنا الطيبين و...)...
ها هو الجنزوري يدلوا بدلوه بأمر العسكر
والله كلهم خائفين ومرعوبين طالما خرجوا على الناس تباعاً
المهم الا يتفرق الشمل ونتحد لنخرج بمصر من أيدي العسكر

See More

لكل من لا يفهم دفاعنا عن عدم حل كامل مجلس الشعب الآن.
لأن الحل الكامل يعطي الشرعية للعسكر في الاستمرار للتشريع ومن ثم اصدار قوانين تبرئهم من كل جرائم الماضي والمستقبل كمى قال ابو اسماعيل.
وبعد انتخاب مجلس شعب جديد يرحل الرئيس بعد 4ـ6 شهور بعد كل هذا وينتخب ويجلس العسكر بحجة الرئاسة لفراغها ثم تثار مشكلة في المحليات فتحل ويجلس المجلس العسكري لعدم الفراغ ثم يتغيب مدرس تربية فنية عن عمله فيجلس الجلس العسكري للعدم الفراغ
يارب نفهم